سودانا فوق
موقع سودانا فوق موقع رياضي إخباري يأتي بجديد الأخبار الرياضية المتعلقة بدولة السودان.

وشهد شاهد د. يوسف السمانى ماذا تريد امريكا من السودان

14

 

 

ماذا تريد امريكا من السودان
جولة وزير خارجية الولايات المتحده الامريكيه بومبيو ستشمل الخرطوم وهى لاول مرة يزور فيها مسؤل امريكى رفيع فى مستوى وزير الخارجيه السودان منذ عهد طويل وبالتاكيد هذه الزيارة لها مطلب واحد وهو تطبيع العلاقات مع إسرائيل ويعد هذا انتصار للرئيس الامريكى دونالد ترمب وهو يستعد للانتخابات الرئاسية التى ستجرى فى نوفمبر القادم والسودان تضرر كثيرا من العقوبات التى فرضتها عليه امريكا دون ذنب جناه الشعب السودانى بل بسبب اخطاء من افراد مهووسين من العهد البائد وكل المعاناة التى يعانيها الشعب حاليا هى نتاج لهذه العقوبات ووضع اسم السودان ضمن الدول الراعيه للارهاب وتم عزل السودان عن كل العالم والسودان لا يمانع من تطبيع علاقاته مع إسرائيل ولكن لابد ان يكون لذلك ثمن وتعويض عن المعاناة التى عاناها الشعب السودانى طوال الفترةالماضيه ولابد ان يحمل وزير الخارجيه الامريكى معه قرار رفع اسم السودان من الدول الراعيه للارهاب وان لا يعد بان الرفع سيتم لاحقا لان الوعود الامريكيه فى هذا الامر كثيرة ولم يتم منها
شىء وكذلك لابد من دعم الاقتصاد السودانى لكبح جماح الدولار الامريكى الذي وصل الي ما فوق الميتين جنيه والذي افقر كل السودانيين وقد يجد تطبيع العلاقات مع إسرائيل معارضه داخليه وخارجيه من بعض الدول العربيه والاسلاميه ولكن يجب ان لا تهتم الحكومه لذلك لان هذه الدول اخذت تتفرج علي الشعب السودانى وهو يقف فى صفوف الخبز والوقود ولم تتقدم دولة واحده بالعون للشعب السودانى ان زيارة وزير الخارجيهالامريكى تمثل مرحلة جديده وخروج من الحاله الاقتصاديه المترديه التى نعيشها ونحن لسنا اول دوله عربيه تطبع علاقاتها مع إسرائيل ولن نكون الاخيرة ان كل دول العالم تبحث عن مصالح شعوبها.وكما ذكرت فى عمود سابق ان المقاطعه والادانه والشجب لم تحرر فلسطين بل زادت الكيان الإسرائيلي تعنتا واخر خططه هى ضم اراض جديده من الضفه الغربيه المحتله ونؤيد بان تتطبع كل الدول العربيه علاقاتها مع إسرائيل فى سياسة جديده قد تؤتى لفلسطين بعض من حقوقهاالمسلوبه.
نقطه سطر جديد
السيد رئيس مجلس السيادة الفريق اول ركن عبد الفتاح البرهان تحدث حديثا واضحا وخطيرا عن ان اعضاء الحكومه مشغولين بالمناصب ونسوا خدمة شعبهم الذي قام بالثورة وتحدث عن المتربصين بالثورة ونقول له ان اول المتربصين بالثورة هى هذه الحكومه التى تصدر قرارات اقتصاديه غير مدروسه ودون ان تدرك اثرها علي الشعب السودانى واذا اراد ان يحافظ علي الثورة عليه اقالة هذه الحكومه فورا . اللهم احفظ السودان واهل السودان من كل شر امييين يا رب العالمين والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

التعليقات مغلقة.