مقالات

وشهد شاهد د. يوسف السمانى علي الجميع ربط الحزام

وشهد شاهد د. يوسف السمانى علي الجميع ربط الحزام

 

 

 

 

وشهد شاهد د. يوسف السمانى
علي الجميع ربط الحزام
بعد ان انقضى اكثر من عام علي حكومة الثورة لم نرى اي برنامج اقتصادى واضح ولم نرى سوى قرارات تصب فى زيادة معاناة المواطنين وكنا نتوقع ان نرى قرارات تعنى بالنهوض بالاقتصاد والاهتمام بالصادر وتوظيف الاعانات توظيفا صحيحا يعود بالخير علي الوطن ولكن للاسف كل القرارات التى اصدرتها الحكومه زادت الطين بله فالرشوه التى قدمتها الحكومه لفئة قليله من المواطنين وهى الفئه التى تعمل بالدوله بزيادة المرتبات زادت الاقتصاد تضخما علي التضخم الذي يعانيه وزادت الاسعار بصورة غير مسبوقه مما جعل المواطنون غير قادرين علي توفير احتياجتهم المعيشيه رغم زيادة المرتبات ولانها زيادة غير خاضعه لدراسه فقد ذهبت هذه الزياده للشركات والتجار . اعود لبرنامج الاصلاح الاقتصادى الذي لم تعلنه الحكومه بالرغم من ان
رئيس الحكومه رجل اقتصادى عالمى هل برنامج الحكومه الاقتصادى هو تحرير اسعار الوقود والخبز ام هو تعديل صرف الجنيه السودانى نعم هذه قرارات اقتصاديه ولكنها اتت فى الوقت الغير مناسب وكان من المفروض ان تسبقها قرارات داخليه كالاهتمام بالصادر والعمل علي توفير العمله الصعبه وتوفير المشروعات الصغيرة للمواطنين حتى يكون المجتمع منتجا ويستطيع ان يتحمل القرارات الاقتصاديه وكان يجب علي الحكومه ان تفعل سياسة التقشف وتطبقها علي أعضائها بدلا من البذخ الذي تعيش فيه بالمرتبات العاليه للوزراء وكل المسؤلين لان اقتصادنا المنهار لا يتحمل ذلك وحتى الشعب يجب ان يربط الحزام وهذا هو الطريق الوحيد للنهوض بالاقتصاد.
نقطه سطر جديد استغربت للاصوات التى تنادى بمحاكمة الذين قاموا بمحاكمة وقتل الذين قاموا بانقلاب هاشم العطا ونقول لهم من الذي قام بمجزرة بيت الضيافه واين حق الذين استشهدوا فى تلك المجزرة ان العدل لا يتجزا ولا يفصل لحزب دون اخر. اللهم احفظ السودان واهل السودان من كل شر امييين يا رب العالمين والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم د

مقالات ذات صلة

إغلاق