اخبار النجوم

وزير الطاقة يكشف التفاصيل الكاملة لموقف الإمداد الكهربائي بالبلاد

وزير الطاقة يكشف التفاصيل الكاملة لموقف الإمداد الكهربائي بالبلاد

 

 

 

 

 

كشف وزير الطاقة والتعدين عادل علي إبراهيم عن نجاح العلاقات الخارجية مع دول الجوار وإنتظام الربط الكهربائي مع إثيوبيا وإنسياب حوالي 120 ميقاواط منها يوميا، إلى جانب اكتمال الربط مع جمهورية مصر العربية. وأشار في تصريح صحفي إلى سعي الوزارة لإسعاف قطاع الكهرباء بعدة مراحل بدأت بالصيانة مع مشاريع طويلة ومتوسطة المدى بالتركيز على التوليد المائي بصيانة توربين سد مروي ووصفه بالمعجزة وجميع توربينات الدمازين، وفي التوليد الحراري جرت صيانة بمحطات بحري وأم دباكر والتي تأثرت بجائحة كورونا فتأخرت بعض قطع الغيار القادمة من الهند وجنوب ربك لإستقرار التيار الكهربائي.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

وأشار الى شراء عدد من سيارات الطوارئ لتحسين خدمات المواطنين مقرا بحدوث تأخير بسبب كثرة الإتصالات إلا أنه توقع تحسنا فيها بذات الوقت بعد إضافة محطات توزيع جديدة بشمال العاصمة وغرب سوق ليبيا وسوبا غرب وشمال نبتة لتخفيف الأحمال وتقليل الأعطال، مبينا الجهود الكبيرة لإكمال محطة قري (3) وإكتمال التوربين الأول وعدم تشغيله بسبب سفر مهندسي شركة سيمنز بعد ظهور كورونا.

 

 

 

 

 

 

وأكد عادل أن التوليد بشقيه الحراري والمائي ممتاز والقطوعات قليلة وستنحسر بعد انقضاء كورونا ودخول قري (3). وكشف عن إرسال مولد كهربائي لمدينة كادقلي والثاني سيرسل بعد أيام معدودة وهي خطوة كبيرة تصب في أولويات السلام خلال الفترة الاسعافية. ودعا الوزير العاملين في قطاع النفط والمواطنين لتجنب أماكن الازدحام حفاظا على سلامتهم.

مقالات ذات صلة

إغلاق