اخبار النجوم

وزير الاعلام حقيقة ما تداوله ناشطون عن اصطفاف عشرات من الصينين أمام صالة المغادرة بمطار الخرطوم

وزير الاعلام حقيقة ما تداوله ناشطون عن اصطفاف عشرات من الصينين أمام صالة المغادرة بمطار الخرطوم

أنشئ موقع إلكتروني مجاناً

التفاصيل

 

 

 

 

 

قال متحدث باسم الحكومة السودانية، امس، إن بلاده ستبدأ بإجلاء رعاياها المبعدين من دول عربية بنهاية الأسبوع الجاري. وأغلق السودان في مارس الماضي كافة المعابر الجوية والبحرية والبرية، لمنع تفشي فايروس كورونا على نطاق واسع، لكنه ظل يسمح للدول الأخرى بنقل رعاياها المتواجدين في السودان. وقال المتحدث باسم الحكومة فيصل محمد صالح، بحسب صحيفة سودان تربيون أمس السبت: ” سنبدأ بإجلاء السودانيين

 

 

 

 

المبعدين من الدول العربية بنهاية الأسبوع الجاري وستكون البداية بالمبعدين من الأردن”. لكنه شدد على عدم وجود رحلة لعالقين قادمة من عمان الأحد حسبما أفادت تصريحات مسؤولين بمطار الخرطوم الخميس. وأوضح بأن دول الإمارات والسعودية عزلت السودانيين المبعدين والمخالفين تمهيدًا لبدء عملية الإجلاء التي تكفلت بها. وكشف صالح أن المبعدين من الإمارات يبلغ عددهم 90 شخصا فيما يصل عددهم بالكويت الى المئات. وأكد المتحدث أن مطارات السودان مفتوحة لكل الدول لإجلاء رعاياه المتواجدين فيه شريطة عدم إنزال قادمين. وقال إن الصين والولايات المتحدة ودول أخرى تجلي رعاياها بين وقت وآخر وأن مطار الخرطوم مفتوح أمام هذه الرحلات. وكان ناشطون تناقلوا اصطفاف عشرات من الصينين أمام صالة المغادرة بمطار الخرطوم، وربط البعض

 

 

 

 

رحيل هذا العدد الكبير بتوصية من الفريق الطبي الصيني الذي أنهى زيارته للبلاد قبل يومين وأن الوضع في البلاد ينحدر الى كارثة صحية. لكن المتحدث باسم الحكومة شدد في تصريحه على عدم وجود أي مخاطر على الصينيين في السودان، وأكد انحصار مهام الوفد الطبي الصيني على تقديم مساعدات للسودان وليس فحص نوع الفايروس كما اشيع. وتابع ” عملية الإجلاء للصينيين تمت كغيرها من الدول التي نقلت رعاياها بينها أمريكا وألمانيا مع الالتزام بعدم إنزال قادمين من الخارج”. وقالت السفارة الأميركية في الخرطوم السبت إنها أجلت 80 من رعاياها. وأضافت في بيان ” ساعد موظفون من سفارة الخرطوم، 80 مواطنا آخرين من الولايات المتحدة، وعائلاتهم للعودة الى البلاد”. في سياق آخر، نفي صالح وجود توصية برفع الحظر الصحي المفروض من السُلطات، وقال إنهم استمعوا إلى توصيات من كافة الجهات المعنية لكن لم يتم رفع توصية بإنهاء الحظر وان اللجنة حاليا تدرس تلك التوصيات، كما أفاد بأن الحكومة تسعى لتجهيز مراكز عزل طبي اضافية.

مقالات ذات صلة

إغلاق