اخبار النجوم

وزير الإعلام: لم يرد في القرآن أن شعارات التلفزيونات بهذه الشاكلة

قالت الحكومة إن الدولة العميقة المرتبطة بنظام الإخوان المسلمين أيديولوجياً او بدافع المصلحة ليست أكذوبة او خيالاً. وتوقع المتحدث باسم الحكومة فيصل محمد صالح في مقابلة مع (العربية) أمس, توقع أن تقوم تلك المجموعات بالمقاومة جهة التغيير. وذكر فيصل أنه يتوقع مواجهة بعض الإشكاليات بيد أن لديه تصور للتعامل معها, ونبه الى تركة مثقلة تركها النظام السابق، وأضاف “من الطبيعي أن نتريث قليلاً لاتخاذ القرارات المرجوة وفي نهاية الأمر نحن نتفهم رغبة الشارع “.
وجزم فيصل بأن قانون الصحافة الموروث معيب, ونوه الى أن رأيه الشخصي في مجلس الصحافة وجوده مع تغيير طريقة تكوينه

وسلطاته. وقال فيصل إن قانون جهاز الأمن أيضاً يقع ضمن أجندة الحكومة الانتقالية الرامية إلى إزالة القوانين المقيدة للحريات، وسيخضع للحذف والتعديل والإلغاء ليتماشى مع بنية دولة ديمقراطية. ولفت فيصل الى أن قضية إزالة شعار “التلفزيون” قضية ثانوية لا ينبغي أن يتدخل فيها وزير الإعلام، لأنها بالأساس مسألة فنية جمالية تخضع لإدارة التلفزيون. وقال (أنا أدعم ما تتوصل إليه إدارة التلفزيون إذا قررت ترك الشعار الحالي أو تغييره), ومضى قائلاً ” بشكل عام لا قداسة عندي للشعار الحالي وأي ابتزاز ديني حوله سيظل ابتزازاً رخيصاً حيث لم يرد في القرءان أن شعارات التلفزيونات ينبغي أن تأتي على هذه الشاكلة”.

التعليق بواسطة فيس بوك

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق