اخبار النجوم

وزراء مدنيون ينعون وزير الدفاع وتغريدة صغيرون تثير الجدل

تبارى وزراء في السلطة المدنية في نعي وذكر مآثر وزير الدفاع جمال عمر، الذي رحل في الساعات الاولى من صباح الاربعاء في عاصمة جنوب السودان، جوبا ليلاً، فيما أقام قادة الجبهة الثورية وممثلين من حكومة الجنوب مراسم تشييع للراحل الى مطار المدينة.

وقال وزير الشؤون الدينية نصر الدين مفرح، في منشور دونه على حسابه الشخصي في فيسبوك الاربعاء أن  وزير الدفاع كان كثير الحرص على تذكيري والزملاء بتحديات الفترة الانتقالية. ويردد أن ما يحول بين الوصول الرفاهية والسودانيين هو إحلال السلام المستدام. واعتبر مفرح الوزير الراحل حلقة وصل بين المكون المجلس السيادي ومجلس الوزراء وأنه مثل في آخر أيامه حلقة قوية تملأ الفراغ بين السيادي والوزراء. وأوضح مفرح، أن وزير الدفاع في آخر ايامه كان يقف على هيكلة القوات المسلحة ومنى نفسه بأن يرى في البلاد قوة دفاعية واحدة منضبطة بقانون واحد يحقق عزة القوات المسلحة ويحفظ سيادة البلاد.

إلى ذلك كشف وزير العدل نصر الدين عبد البارئ، أن وزير الدفاع كان قد دعا إلى إدخال مناهج حقوق الإنسان في القوات المسلحة ضمن الهيكلة التي كانت يعتقد أنها ماضية في الجيش السوداني. فيما أكدت وزيرة التعليم العالي انتصار صغيرون أن رحيل وزير الدفاع جمال عمر، هو رحيل كبير. وقالت في تغريدة على تويتر أثارت الكثير من الجدل على وسائط التواصل الاجتماعي: (سنفتقد حبة بنادول المجلس .. حمامة السلام .. رسول المحبة والمودة).

مقالات ذات صلة

إغلاق