سودانا فوق
موقع سودانا فوق موقع رياضي إخباري يأتي بجديد الأخبار الرياضية المتعلقة بدولة السودان.
[better-ads type=”banner” banner=”147219″ campaign=”none” count=”2″ columns=”1″ orderby=”rand” order=”ASC” align=”center” show-caption=”0″ lazy-load=”disable”]

تعرف علي كل التفاصيل ..نتائج وأهداف حاسمة في الأمتار الأخيرة بالدوري السوداني

نتائج وأهداف حاسمة في الأمتار الأخيرة بالدوري السوداني

157

ارتفعت حدة الإثارة في سباق الأمتار الأخيرة بالدوري السوداني الممتاز، خاصة من ناحية النتائج والأهداف الحاسمة وحسابات حسم اللقب والبقاء والهبوط، من خلال الجولة 28.

وتحقق الفوز 7 مرات خلال جولة الدوري، حيث فاز الهلال 3-0 على الهلال الفاشر، وحي الوادي نيالا 2-0 على المريخ، والأمل عطبرة 3-0 على توتي، والشرطة 3-1 على الهلال كادقلي.

وانتهت 3 مباريات بالفوز 1-0، وهم الأهلي الخرطوم على المريخ، والهلال الأبيض على هلال الساحل، وحي العرب ضد الخرطوم الوطني.

أما التعادل الوحيد في الجولة 28، ظهر في مباراة الأهلي شندي أمام الأهلي مروي، دون أهداف.

هدية جديدة للهلال

بنهاية الجولة 28، وجد الهلال هدية جديدة جعلته قريبًا من حصد اللقب.

وحصل الهلال على الهدية من حي الوادي نيالا، بفوزه الصاعق على المريخ، حيث أصبح الفارق بين الهلال ومطارده المريخ إلى 6 نقاط.

وبات في جعبة الهلال، 65 نقطة، متفوقًا بفارق 6 نقاط عن المريخ الذي يمتلك 59 نقطة.

الخسارة من حي الوادي، الأولى للمريخ في الدوري هذا الموسم، مما أفسد سجله، بعد أن كان الفريق الوحيد الذي لم يخسر منذ بداية الموسم.

مراكز الكونفيدرالية

استفاد حي الوادي نيالا من فوزه على المريخ وسيطر على المركز الثالث بجدارة.

ووصل حي الوادي نيالا إلى 44 نقطة مقابل 42 نقطة لملاحقه حي العرب الذي يحتل المركز الرابع المؤهل للكونفيدرالية، في ظل مطاردة الأمل عطبرة خامس الترتيب برصيد 39 نقطة.

لعنة الخرطوم الوطني

تراجع الخرطوم الوطني إلى المركز السادس برصيد 37 نقطة، ويبدو أنه عانى من لعنة التعادل مع المريخ.

ومنذ التعادل مع المريخ، لم يحقق الخرطوم الوطني، الفوز في 3 مباريات متتالية.

وجلس على المركز السابع، الهلال الأبيض برصيد 37 نقطة، وامتص الفريق خسارته التاريخية 0-7 من الهلال، وحقق الفوز الثاني على التوالي.

واحتل هلال الساحل المركز الثامن برصيد 35 نقطة، بينما تراجع هلال الفاشر للمركز التاسع بنفس الرصيد، مقابل 33 نقطة للأهلي مروي عاشر الترتيب.

معركة البقاء والهبوط

المراكز من 11 وحتى 16، شهدت مباريات مصيرية، كانت نتيجتها تأمين بقاء الشرطة باحتلاله المركز 11 برصيد 31 نقطة.

وانتزع الأهلي شندي نقطة غالية أمام الأهلي مروي، ورفع رصيده إلى 28 نقطة في المركز 13 بفارق الأهداف عن الأهلي الخرطوم صاحب المركز 14 (الملحق) وذلك بعد فوزه على المريخ الفاشر.

وأصبح الأهلي شندي والأهلي الخرطوم متنافسين قويين على احتلال مركز الملحق، وفوز أي منهما في الجولة 29 سيؤمن بقاءه بالدرجة الممتازة.

الهبوط المؤكد
بات المريخ الفاشر صاحب المركز 15 برصيد 24 نقطة، والهلال كادقلي صاحب المركز 16 بنفس الرصيد، في حكم الهابطين، بالنظر إلى المباريات الصعبة المتبقية لهما، ولكنهما على الورق يلعبان على حساب 30 نقطة، قد تقودهما إلى خوض الملحق.
حسابات المريخ الفاشر والهلال كادقلي، تبدأ بتعطيل الأهلي شندي والأهلي الخرطوم بالخسارة في المباراتين المقبلتين، مع ضرورة فوز الفاشر وكادقلي في الجولتين المتبقيتين.
ولكن تبدو مهمة المريخ الفاشر وكادقلي مستحيلة على أرض الواقع، لأن الأول سيواجه الهلال والمريخ، والثاني سيواجه الأهلي الخرطوم والهلال.

الأهداف المثيرة والحاسمة
لعبت الأهداف المثيرة والحاسمة دورًا مؤثرًا في تعديل المراكز بالجولة 28، منها هدف منير يونس مهاجم الأهلي الخرطوم، في مرمى المريخ الفاشر، وهو الهدف الذي قفز بنقاط الفريق وأنعش آماله في البقاء.
المهاجم مبارك عبد الله أحرز هدفين، دخل بهما التاريخ أمام المريخ، بجانب هدفي لاعب الشرطة زاهر توتو أمام كادقلي، مما ساهم في بقاء الفريق.
هدف محمد عبد الرحمن في مرمى الهلال الفاشر، هو الأجمل في الأسبوع، لأنه جاء من تسديدة بارعة من خارج الصندوق، وتحت الضغط وفي زاوية صعبة للغاية بالمرمى، وقد وصل عبد الرحمن بأهدافه إلى 28.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

التعليقات مغلقة.