مقالات

محمد الطيب يكتب بعنوان الكاردينال أحد شهداء فض الإعتصام !!

* عندما أستشهد الأستاذ أحمد الخير خرج مدير شرطة ولاية كسلا وتحدث عن أسباب الوفاة ..
* مدير شرطة كسلا قال بالحرف الواحد وهو في كامل الجدية قال : (لقد ثبت للجنة أمن الولاية من واقع التقرير الطبي وأقوال الشهود أن المرحوم قد توفى نتيجة تسمم حدث له مع آخرين من بينهم نظاميين بعد تناولهم وجبة فول بالجبنة بمكاتب الأمن) ..
* هكذا قال ووافقه القول والي كسلا ..
* تعابير وجه مدير شرطة كسلا كانت جادة حتى إذا سمع تصريحه أي شخص ظنه صادقا لا يعرف الكذب..
* الآن ثبت أمام المحكمة أن الشهيد أحمد الخير قد مات عمدا نتيجة تعذيب بالغ الوحشية تصعب علي النفس سرد تفاصيله ..
* بل المحكمة اثبتت أن أحدهم تحدث مع الشهيد وقال له (أنا اخصائي إغتصاب في جهاز الأمن) ..
* المحكمة وتقرير التشريح ما جاب سيرة للفول ولا سيرة للفاصوليا ..
* وهذا يؤكد أن (الكذاب) في الغالب يتحرى الكذب ويخلص له ويطلق العنان لخياله حتي يحبك كذبته مثلما فعل والي ومدير شرطة كسلا ..
* أخترت هذه (الكذبة) حتي تكون مدخلا مناسبا لحوار رئيس نادي الهلال الكاردينال ..

* ظهر الكاردينال وسط ثلاثة مذيعين رجال ورابعتهم بت ..
* والحوار حتي قبل بثه كان معلوما أن هدفه الأول والأخير (تجميل) صورة الكاردينال وإيجاد مخارج له ..
* ظهر الكاردينال وهو يرتدي (العباية الخليجية) التي ارتدى مثلها من قبل المخلوع عمر البشير ..
* صدق الكاردينال في جزء يسير من حديثه وكذب في اجزاء أكبر ..
* والرجل في العادة يملك قدرة لا بأس بها في فنون التخدير والغش والتضليل واللعب علي العواطف ..
* غير أنه وللأسف لا يعتبر من الأذكياء ، وذلك لأن تصريحات الكاردينال في الغالب تشبه تصريحات مدير شرطة كسلا فيما يتعلق بمقتل أحمد الخير وما أدراك ما الفول والجبنة والتسمم ..
* تصريحات أما أنها لا تدخل (عقل شافع) وأما أن الأيام ستكذبها ..
* قال الكاردينال أنهم رفضوا التجديد لشيبوب بسبب التقارير ..
* لاحظ الكاردينال يتحدث عن تقارير !!!؟؟
* شيبوب خرج من الهلال وهو النجم الأول بالفريق ..
* ذهب مجانا لسيمبا التنزاني دون أن يمدد الهلال عقده ..
* ذهب شيبوب ووقتها الكاردينال كان مرعوبا بعد سقوط البشير لدرجة أنه قدم استقالته بعد سقوط الحكومة ..
* قال : لم نجدد لشيبوب بسبب التقارير وفي النهاية الكرة ما كل حاجة ..
* هكذا قال ..


* يعني داير يوصل للناس إحساس إنو شيبوب (قليل أدب) ..
* داير يوصل لينا الإحساس ده وهو يضرب علي وتر (في حاجات نحن ما دايرين نتكلم عنها) ..
* حكاية في حاجات نحن ما دايرين نتكلم عنها دي أسطوانة سخيفة تؤكد الكذب الصريح وتؤكد عدم وجود حجة ومنطق ..
* أنت قبل كده قلت ما جددت عقد شيبولا عشان زوجتو (بتجهض كتير) ..
* يعني انت قاعد تقول كل شئ لكن لما يكون ما عندك شئ حقيقي تقولو طوالي بتقول (في حاجات نحن ما دايرين نتكلم عنها) ..
* الحركة دي سبقك عليها صلاح إدريس زمان وهي حركة وهمية لا قيمة لها ..
* الغريبة الكاردينال لما شال السنغالي لامين انداي قال شلناهو عشان طالب بشطب شيبوب ..
* شيبوب الرفض يجدد ليهو بسبب تقارير ..
* تقارير ب(الحاء) ؟
* وطبعا الكاردينال قبل كده شطب تلاتة محترفين مواسير وقال شطبناهو لأن سلوكهم خارج الملعب لا يتماشي مع القيم السودانية والدين ..
* يعني برضو معنى كلامو إنهم قليلين أدب زي شيبوب..
* صور شيبوب الآن معلقة علي خلفيات الركشات في تنزانيا ..
* الكاردينال في موضوع شيبوب قال الكورة ما كل شي..
* طيب ياريس بنفس الفهم بتسمح لينا نقول ليك : المقصورة ما كل شي ..
* تحدث الكاردينال عن اشياء كثيرة وكان حديثه في الغالب مملا وغير مفيد ..
* وحوارات الكاردينال تذكرنا بتلك اللقاءات الجماهيرية الوهمية التي كان يقيمها صلاح إدريس ..
* صلاح إدريس كان بيساهر بينا في لقاءات أقل ما توصف فارغة ومقدودة ..
* أكثر الكاردينال من كلمة (أنا) ..
* أنا ما فاسد أنا بنيت للوطن مستشفيات أنا رجل اعمال انا رئيس أمة الهلال أنا بدفع أنا بجيب الموز ..
* الغريبة الكاردينال في الحوار ذكر حكاية الموز دي تلاتة مرات ..
* يعني لو في زول اجنبي حضر الحوار ح يفتكر إنو نجوم الهلال ما أكلوا موز في حياتهم إلا بعد استلم الكاردينال رئاسة الهلال ..
* هو زول عمل جوهرة بيقول أنا جبت موز .؟؟
* موز موز حياة حياة ..
* طبعا لن أعلق علي حكاية ما في مدربين كبار كما لن اعلق على حكاية ما في محترفين كويسين بيجوا السودان ..
* دي شماعات وهمية ..
* أما أخطر ما في حوار الكاردينال هو حديثه عن الثورة وذلك التقرير الذي صور لنا الكاردينال وكأنه الشهيد (هزاع) ..
* أولا عشان الصورة تكون واضحة نقول المعاملة التي وجدها الكاردينال من المخلوع عمر البشير لم يجدها رئيس هلالي سابق ..
* معاملة البشير وزوجته للكاردينال لم يحظى بها صلاح إدريس ولا البرير ولا طه علي البشير ولا حتى الحاج عطا المنان والذي هو من كبار الكيزان في البلد دي ..
* الكاردينال لم يكن متضررا من النظام السابق ..
* بل واقع الحال كان يؤكد أن البشير مبسوط من الكاردينال والكاردينال مبسوط من البشير ..
* منح البشير الكاردينال وسام النيلين و(رقص معاهو) ..
* تكريم البشير ورقيصه مع الكاردينال جعل كل رجالات النظام يحترمون الكاردينال عشان عيون البشير ..
* وحتي الحديث عن محاربة جهاز الأمن للهلال هو كلام فارغ ..
* الكاردينال قال إن عماد الطيب هو سبب فشل صفقة التش وبيبو ..
* وجهاز الأمن ما عندو علاقة بالموضوع ..
* جهاز الأمن مستحيل يعادي ليهو زول (رقص مع البشير ونال وسام النيلين) ..
* أما دعم الثورة بعد يوم (11-4) فقد فعله الجميع ..
* في رجال أعمال دعموا الثورة قبل سقوط البشير واولادهم بايتين ومقيلين قدام الترس ..
* رجل اعمال ولدو بايت في الترس قبل سقوط البشير ..
* بايت في الترس وليس لندن او دبي ..
* وخروف الشهيد هو عمل طيب ومبارك ولكنه لا يدخل في اطار دعم الثورة ..
* الكاردينال ما محتاج يركب موجة الثورة بعد نجاحها ..
* الرجل قدم للوطن الكثير ولكنه علي علاقة جيدة بالنظام السابق ولا يعتبر من الثوار..
* الكاردينال فجأة كده غادر البلد أيام البمبان ولم يعد إلا بعد تشكيل الحكومة المدنية ..
* ودعم الاعتصام بسندوتشات شاورما بعد سقوط البشير لا يعني أنه عمل ثوري ..
* قبل سقوط البشير عمل شنو ؟؟
* الثوار هم الذين وقفوا في وجه النظام قبل سقوط البشير..
* عموما حوار الكاردينال أكد لي تلاتة حاجات ..
* الحاجة الأولى : الكاردينال بيخاف موت من الفيسبوك والواتساب ..
* الحاجة التانية : الكاردينال ما عندو علاقة بالثورة لا من قريب ولا من بعيد ..
* الحاجة التالتة : الكاردينال يمضي بصورة غريبة في درب البشير ، نفس العقلية والتكبر ..
* و…
* وانا جبت الموز .
* ونواصل ..

مقالات ذات صلة

إغلاق