سودانا فوق أونلاين

محصلة تهديفية سيئة لأندية الدوري الممتاز..اكتساح هلالي وتراجع جماعي

محصلة تهديفية سيئة لأندية الدوري الممتاز..اكتساح هلالي وتراجع جماعي

شهدت النسخة الحالية من مسابقة الدوري الممتاز المحصلة التهديفية الأسوأ ربما على مر تأريخ المسابقة، وباستثناء الهلال والمريخ وحي الوادي نيالا والخرطوم الوطني، كانت المحصلة التهديفية لأي ناد ضعيفة؛ تقل عن الهدف في كل مباراة، الأسوأ أن 3 أندية فقط هي الهلال والمريخ وحي الوادي يزيد معدل الأهداف التي نالتها عن الأهداف التي اهتزت بها شباكها، فيما رسب الخرطوم الوطني في معدل الأهداف بعد أن أحرز 34 هدفاً واهتزت شباكه بمثلها، ومن الترتيب الخامس وحتى الفريق الذي يحتل المركز الأخير يقل أهدافها التي أحرزتها عن الأهداف التي اهتزت بها شباكها.
ويعد هلال الفاشر أسوأ خط دفاع في المنافسة بعد أن اهتزت شباكه 40 مرة، على الرغم من أن الفريق يحتل المركز الثامن.
الغريب أن مريخ الفاشر الذي هبط من المنافسة رسمياً يحتل خط دفاع المركز الثامن متفوقاً على 7 أندية تتفوق عليه في الترتيب غير أن مشكلة الفريق الأساسية تمثلت في خط هجومه إذ لم يحرز الفريق سوى 17 هدفاً فقط في 15 مباراة.
ويحتل الهلال الترتيب الأول في أفضلية الترتيب؛ بعد أن أحرز خط هجومه 70 هدفاً في 27 مباراة بمعدل تهديفي رائع، وتعد النسخة الحالية الأفضل للأزرق من حيث معدل الأهداف التي نالها في المسابقة، ويتصدر محمد عبد الرحمن لائحة الهدافين برصيد 27 هدفاً .

التعليقات مغلقة.