اخبار النجوم

لم يتجاوز عمرها ال(٥) سنوات ..مؤذن أدين بإغتصاب طفلة في كسلا

 

 

أصدرت محكمة جنايات كسلا العامة المختصة بقضايا الأسرة والطفل برئاسة القاضي ماجد محمد أبشر أمس الإثنين، حكماً بالإعدام شنقاً في مواجهة مؤذن بأحد مساجد كسلا أدين بإغتصاب طفلة لم تتجاوز الخمس سنوات من عمرها .وقاضي المحكمة في قراره إن قاتل البراءة يقتل، ولفت الى أن تقرير الكشف الطبي أكد ارتكاب الجريمة بوحشية، واطمأنت المحكمة من خلال ما توفر إليها من بينات لإدانته بمخالفة المادة 45 من قانون الطفل المتعلقة باغتصاب الأطفال .

 

 

وقد مثل الإتهام عن الحق العام ممثل النائب العام وكيل نيابة الأسرة والطفل محمد الطاهر، وتشير وقائع البلاغ الى أن المتهم في الستين من عمره وهو مؤذن بأحد مساجد قرى كسلا، يؤم المسلمين للصلاة ويتواجد بالمسجد .وأن جدة الطفلة المجني عليها ، تسكن جوار المسجد وإنها في يوم الحادث طلبت منه صيانة مجرى مائي بالمنزل، وأستمر في العمل لساعات وإنتهز خلالها الفرصة لإغتصاب الطفلة بصورة وحشية وأن التقرير الطبي أكد ذلك، وتم تدوين بلاغ بنيابة الأسرة والطفل .

التعليق بواسطة فيس بوك

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق