اخبار النجوم

كرمته الأحفاد بالدكتوراة الفخرية: الكابلي يعيش الدهشة

كرمت جامعة الأحفاد للبنات مساء أمس الأول الفنان عبد الكريم، ومنحته الدكتوراة الفخرية

 

 

 

 

 

 

كرمت جامعة الأحفاد للبنات مساء أمس الأول الفنان عبد الكريم، ومنحته الدكتوراة الفخرية في إحتفال كبير، شرفه بالحضور عضوا مجلس السيادة مولانا حسن محمد شيخ إدريس، وصديق تاور، ولفيف من الأدباء والفنانين والإعلاميين، وجاء إحتفال التكريم بعنوان (إنه صوتي أنا)،

 

 

 

 

 

 

قدمت خلاله نماذج للروائع الخالدة للمحتفي به، وشارك في حفل التكريم بالغناء الفنانة آمال النور، وكورال الأحفاد، وعدد من الفنانين الذين تباروا في تقديم أغنياته.
وقد خاطب الفنان الكبير الحفل وقال: إنه منذ أن وصل إلى بلاده الحبيبة السودان، وهو يعيش الدهشة بما وجده من تكريم واستقبال وإحتفاء، وأضاف أن البلاغة هربت منه، وإنه غير قادر على التركيز والتعبير عن ما يشعر به في هذه اللحظات، ولكنه يقول بصدق إنه الفن الذي يعرفه، هو فن صادق لا يعرف الرياء والتدليس، مؤكداً أن الفن الصادق هو الذي يوحد الوجدان ويبني الأوطان، وأشار الكابلي إلى أن الحب الكبير الذي غمره به الشعب السوداني يظل ديناً علي.

 

 

 

 

 

 

 

يذكر أن الفنان عبد الكريم الكابلي تم تكريمه الأسبوع الماضي من مجموعة أصدقاء الكابلي بالواتساب، وعشاق الكابلي بانجلترا، وجمعية رضينا للثقافة والتراث وبناء السلام، وذلك بمقر إقامته بالخرطوم.

مقالات ذات صلة

إغلاق