Home الاخبار الرياضية كاتب صحافي شهير يعلن تخليه عن تشجيع فريقه المريخ بعد أن أسدى لهم بنصائح جريئة

كاتب صحافي شهير يعلن تخليه عن تشجيع فريقه المريخ بعد أن أسدى لهم بنصائح جريئة

14 second read
3
0
28

 

 

 

أعلن الكاتب الصحفي محمد حامد جمعة نوار، مدير تحرير صحيفة الصحافة، يوم الجمعة عن إخلاء طرفه عن تشجيع ناديه المريخ السوداني، قائلا: ”مريخ السجم دا دا طرفنا منو وكان “جمعة” قد أسدى نصيحة جريئة لإدارة نادي

 

 

المريخ طالباً أن يسحب المريخ شكواه وان يحضر ادارة ولاعبين في إستاد الفاشر لتتويج الهلال، مضيفاً أن المريخ قد خسر فرصه داخل الملعب “غلب عديل” والعدالة والامانة تقتضي الاقرار ان فريقه لا يستحق البطولة باي منطق او حيثيات؛ موقف كهذا سيعد بطولة وشرف يشبه تاريخ المريخ “على حد قوله”.

التعليق بواسطة فيس بوك

Load More Related Articles
Load More In الاخبار الرياضية

3 تعليقات

  1. فجغ النار

    10 أكتوبر,2018 at 12:46 ص

    لك التحية والتقدير والاحترام الأخ الصحفى المحترم محمد حامد جمعة …حقيقة تستحق أن نرفع لك القبعات إحتراماً و إجلالاً لهذا الموقف المشرف لكل رياضى فى وسطنا الرياضى الذى أصبحت مثل هذه المواقف فيه ليست نادرة فقط بل معدومة خاصةبالنسبة لإعلام المريخ الذى أعمى بصره وبصيرته الحقد الاعمى على كل ماهو هلالى أو به رائحة الهلال …..عناصر مثل مزمل أبو القاسم وهيثم كابو و معاوية الجاك ومأمون أبوشيبة وبقية المنظومة الفاسدة من الصحفيين الحمر يمكن أن يصفوا موقفك هذا بالعبط والغباء و التخاذل وتولى يوم الزحف….هذه الزمرة الفاسدة من الصجفيين لا يخجلون ولا يعرف الخجل الى وجوههم التعيسة طريق ….يبيضون الأسود ويسودون الأبيض ….يزورون ويعبثون بالقيم السامية من أمانة ومهنية وصدق فى سبيل أن يجلبوا بطولة مزيفة لناديهم ولو كان ذلك على حساب الأخلاق والمهنية التى تمثل أهم ركائز الرياضة …..نحن الهلالاب لا يفرحنا أن تترك المريخ الكبير لهذه الشرزمة الفاسدة بل يجب أن تبقى داخل المريخ هذا الكيان العتيق توأم الهلال وأن تعمل أنت وزملائك الشرفاء على إجتثاث هذه العناصر الدخيلة الحاقدة من مجتمع المريخ النظيف من كل هذه الدمامل التى شوهت وجه ……الرياضة والوسط الرياضى يقوم قيم المحبة والتسامح وليس على الحقد والكراهية والكيد ….تلعب الكرة على المستطيل الأخضر يحكمها شرف المنافسة واللعب النظيف والذى يخسر يهنئ الفائز وهى لا تخرج عن ثلاثة إحتمالات فوز أو خسارة أو تعادل وإذا أبتسمت لك اليوم فقد تدير ظهرها إليك غداً فلماذا نحولها الى معركة حربية فى غير معترك ….الرياضة هى المتنفس الوحيد فى ظل هذا الوضع الإقتصادى الخانق فلماذا نفرغها من فحواها وننفر الناس منها ………………منك لله يا مزمز وإخوته

    Reply

    • a. b. c

      10 أكتوبر,2018 at 6:56 م

      التحية لك فجغ النار ونتمنى أن تصل فكرتك للجميع حتى نصل إلى مفهوم الرياضه الصحيح. بدون العصبيه والكراهية التى صارت ظاهرة بدات تظهر فى الآونة الأخيرة. نتمنى أن تواصل نشر مثل هذه الأفكار الجيده التى تساعد على تطور مفهوم الرياضه.

      Reply

  2. abdelbagy

    11 أكتوبر,2018 at 3:14 م

    كلام تمام وسليم ي ليتنا ندع التعصب ونتطلع لأن نري منتخبنا في كأس العالم

    Reply

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Check Also

الأوضاع تنفجر بين مجلس الهلال والتراس

  انفجرت الأوضاع بشكل متسارع بين مجلس إدارة نادي الهلال ومجموعة التراس النادي التشجيع…