مقالات

قسم خالد يكتب اليوم الاثنين بعنوان علينا الاستعداد من الآن لمعركة العبور..!

 

علينا الاستعداد من الآن لمعركة العبور..!

قدم الهلال واحدة من أروع مبارياته خلال الفترة الأخيرة أمام الاشانتي الغاني في معقله خاصة في الحصة الأولى للمباراة وكان بامكانه ان ان يحقق الفوز في مباراة الأمس ويحسم الأمر منذ الشوط الاول على خلفية الفرص المتعددة التي أهدرها رماة الفريق، وقبل الهلال التعادل في زمن صعب للغاية نتيجة التكتل الدفاعي الذي انتهجه الكوكي في الحصة الثانية من المباراة معتمدا على الهجمات المرتدة التي لم تخل من خطورة على أصحاب الارض.

 

 

نتيجة المباراة دحرجت الهلال للمركز الثاني بعد ان تخلى عن الصدارة لمصلحة ناكانا الزامبي الذي فاز على زيسكو بثلاثية بيضاء  مرتفعا برصيده الى (9) نقاط بينما حل الهلال ثانياً بمرور الجولة الخامسة الى ثمان نقاط فيما حل زيسكو ثالثاً برصيد سبع نقاط فقط.النتيجة التعادلية التي خرج بها الهلال يتحمل وزرها المدرب الكوكي الذي ركن للدفاع الكامل وترك الوسط خالياً بعد ان مارس فيه بوبكر ديارا خراباً كبيراً ،وجلس الكوكي القرفصاء متفرجاً في تلك الخرمجة الكبيرة لديارا، الافضل للكوكي والهلال معاً هو خروج ديارا في الحصة الثانية والدفع بمؤمن عصام او بشة في منطقة الوسط لاعادة السيطرة على منطقة الوسط ، ثم قام باخراج محمد موسى افضل نجوم الهلال في مباراة الامس وأكثرهم تخزيناً للكرة ودفع بفارس عبدالله لاحياء منطقة الوسط لكن رعونة فارس جعلته تائها وجعلت الوسط الهلالي تائهاً، ثم قام بالدفع بولاء الدين للاستفادة من سرعته لكن الزمن لم يسعفه.

 

 

نجح الكوكي في الحصة الاولى، وفشل في الحصة الثانية ولم يستطع ان يقرأ الخصم جيدا لذا خرجت المباراة من يده وبالتالي افقد الهلال نقطتين ثمينتين كانتا ستصعد بالهلال مباشرة لمرحلة المجموعات.الآن تغيرت الأوضاع تماما بمرور الجولة الخامسة لهذه المجموعة، وفقدنا الصدارة، ولا أمل لنا في الصعود الا بالفوز هنا في المقبرة على ناكانا الزامبي لنصل للنقطة الحادية عشرة لتعود لنا صدارة المجموعة ونصعد كمتصدرين للمجموعة الثالثة بغض النظر عما ستسفر عنه مباراة الاشانتي مع زيسكو الزامبي، حتى ولو انتصر الاشانتي وهو المتوقع سيصل للنقطة العاشرة وحال فوز الهلال على ناكانا يظل ناكانا في نقاطه التسع وبالتالي يصعد الهلال والاشانتي الغاني حال فوز الاخير كما قلت على زيسكو.

 

تلك هي حسابات هذه المجموعة التي لن تفصح عن الفريقين الصاعدين الا بنهاية الجولة السادسة في السابع عشر من مارس الجاري.ما يجب ان نقر به ان  شكل الهلال في تطور مستمر من مباراة لأخرى ،بفضل الروح التي بثها الكوكي في اللاعبين، وبفضل اللاعبين أنفسهم الذين شعروا انهم الأحق بالصعود لمرحلة المجموعات قياسا على مستوى الاندية بهذه المجموعة، لكن حتى الآن لم يظهر الهلال شخصية البطل تلك هي الحقيقة، لأن الاندية التي تنافس على البطولة يجب عليها ان تفوز خارج قواعدها وهذا مافشل فيه الكوكي خلال مباراتين أمام زيسكو خارج قواعده، وأمام الاشانتي أيضا خارج قواعده، وكان بامكان الهلال الفوز في المباراتين لأنه تقدم فيهما بالهدف الاول لكنه عاد وقبل التعادل في المباراتين باخطاء دفاعية واضحة في التمركز.

مباراة ناكانا المقبلة في المقبرة  لا تقبل غير الفوز، لأن اي نتيجة غير الفوز ربما اطاحت بالفريق خارج سباق الترشح لدوري المجموعات وهذا ما لا تحبه جماهير الهلال التي ارتفع سقف طموحاتها الآن في اعقاب العروض الجيدة التي ظل يقدمها الفريق خلال الفترة الاخيرة وتحديداً منذ قدوم التونسي نبيل الكوكي.الآن ينتظر الكوكي عمل كبير، على مستوى كل الخطوط خاصة خط الدفاع الذي يحتاج الى عمل محدد حتى لا يقبل مثل تلك الاهداف السهلة، لأن اي هدف يحرزه ناكانا في المباراة المقبلة ربما جعل اللاعبين يعيشون شرودا ذهنياً ربما أدى بهم للخروج من سباق الترشح.

 

ناكانا عطفا على مستواه الاخير وفوزه على مواطنه زيسكو الزامبي بثلاثية بيضاء جعلت من مباراته هنا في المقبرة حرب وقودها النقاط في المقام الاول، هم يدركون ان الفوز على الهلال هنا في المقبرة أمر صعب للغاية لذا سيفعلون الممكن والمستحيل على الاقل للخروج بالتعادل، والهلال يعلم علم اليقين ان اي نتيجة غير الفوز ربما اطاحت به خارج سباق الترشح للمجموعات، ومن هنا تأتي صعوبة المباراة.

أخيراً أخيراً ..!

مباراة ناكانا في السابع عشر من مارس الجاري هي مباراة جمهور الهلال في المقام الاول، هي مباراة يجب ان يتكاتف فيها كل اهل الهلال، هي مباراة مطلوب فيها من رئيس الهلال الصمت التام وليس الخروج عبر قناته للنيل من اقطاب وجماهير الهلال، عليك بالصمت يا عزيزي الى ما بعد المباراة وبعدها اخرج وقل ما ترغب في قوله، لأن أحاديثك على الهواء توغر الصدور لأنك تفتقد للدبلوماسية ولا تجيد فن الحديث.مباراة ناكانا هي أيضاً مباراة الاطار الفني للفريق بقيادة الكوكي ومساعده كابتن صلاح، عليكما بمعلاجة القصور في خط الدفاع وعدم الانسجام خاصة في قلب الدفاع، عليكما يقع الدور الاعظم في ترقي الهلال للمجموعات.

يغيب ديارا عن الجولة الأخيرة ، وهي فرصة للدفع بمؤمن عصام في منطقة الوسط وياليت الدفع ببشة الصغير لأن وجود الثنائي الشاب في منطقة الوسط يعزيز الوسط ويدفع بشة لمساعدة الخط الأمامي.

هي مباراة مفصلية في تاريخ الهلال، وتاريخ الهلال لا يقارن بتاريخ ناكانا الزامبي بأي حال من الاحوال، لكن علينا ان نقر ونبصم بالعشرة ان التاريخ وحده لن يفلح في ان نبلغ دور الثمانية مع الكبار.

أخيراً جداً ..!

من أهم الملاحظات ان المردود البدني للاعبين تدنى بشكل كبير للغاية واثر على حركة اللاعبين، وهذا هو نتاج طبيعي للسفر المتواصل، والارهاق الذي اصاب اللاعبين جراء اللعب الافريقي المتواصل ايضاً، هذا يدفعنا أيضا لنكرر ضرورة تجهيز أكبر عدد من اللاعبين لمباراة ناكانا، الآن يمكن للكوكي الاستفادة من خدمات امبومبو ، ورمبا نزار حامد الذي تعافى من اصابته وخضع لتدريبات لياقة مع المعد البدني فتحي بشير، وكلها مزايا يمكن للكوكي ان يستفيد منها.

من اليوم وحتى موعد مباراة ناكانا يجب على كل هلالي ان يرتدي (لبس خمسة) المشجع، الاداري، الاعلامي، الأقطاب، وكل من ينتمي لهذا الكيان العظيم.

نواصل

أروع مافي السجود انك تهمس فيسمعك من في السماء

سبحانك اللهم وبحمدك

التعليق بواسطة فيس بوك

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق