مجتمع سودانا

عاجل.. زوج سوداني الجنسية يبيع الأعضاء البشرية لزوجته

أنشئ موقع إلكتروني مجاناً

التفاصيل

 

 

 

 

 

أرجأت محكمة جنايات الجريفات وأم دوم برئاسة القاضي فخر الدين عبد العظيم أمس، قضية اتهام رجل بالاتجار بالبشر على خلفية خداعه للفتيات عبر الزواج منهن وتسفيرهن إلى دولة مصر ويتم أخذ أعضائهن، ونسبة لغياب المتحري عن الجلسة

 

 

 

 

 

التي كان مقرراً فيها سماع إفاداته، تم تأجيل الجلسة، وأعلنت المحكمة المتحري إلى جلسة نهاية شهر مارس، لسماع أقواله في القضية التي تشير تفاصيلها إلى أن أحد الضحايا أوهمها المتهم بالزواج منها، وبعد إكمال مراسم الزواج، سافر بها إلى دولة مصر، ومن ثم تم أخذ أعضائها (كليتها)،

 

 

 

 

وبعودتها إلى البلاد قام المتهم بتركها، وعندما أحست أسرتها بتدهور حالتها الصحية، طلبت منها إجراء فحوصات لمعرفة مرضها، إلا أن الضحية أخبرتهم بأنها تعرضت لعملية اتجار بأعضائها، الأمر

 

 

 

 

الذي دفع أسرتها لإجبارها بالتوجه إلى قسم الشرطة وتدوين بلاغ في مواجهة المتهم تحت نص المادتين (٧/٨) من قانون مكافحة الاتجار بالبشر.

مقالات ذات صلة

إغلاق