مجتمع سودانا

عاجل.. إضراب في إدارة الكهرباء

عاجل.. إضراب في إدارة الكهرباء

 

 

 

 

 

ناشد المهندس خيري عبدالرحمن أحمد وكيل قطاع الكهرباء بوزارة الطاقة والتعدين المهندسين التقنيين الذين استخدمهم العهد البائد ظلما في وظائف عمالية، بعدم الدخول في اضراب إنطلاقا من مسؤوليتهم تجاه خدمة الوطن والمواطن وأن التوقيت الذي حددوا فيه الاضراب يسبب معاناة كبيرة لكافة الشعب في ختام شهر رمضان وفي الوقت الذي تواجه فيه البلاد وباء الكورونا وما

 

 

 

 

 

يتطلبه من ضرورة انتظام التيار الكهربائي للمستشفيات ومراكز العزل مؤكدا توافق رؤية قطاع الكهرباء مع مطالبهم والبدء في خطوات إنفاذ العدالة لتحقيق مطالبهم ، جاء ذلك بالبيان الذي أصدره اليوم وكيل قطاع الكهرباء بالوزارة. واكد الوكيل أن كل الخطوات القانونية التي اتبعها المتظلمين في السابق كشفت عدالة قضيتهم وإن تعمد النظام البائد قطع طريقها حتي لا تصل الي درجة اصدار حكم قضائي يلزم النظام بتنفيذ

 

 

 

مطلبهم مبينا أن الخطوة التي اتخذوها في عهد ما بعد ثورة ديسمبر المجيدة باللجوء الي وزارة العمل واتباع الخطوات الادارية اللازمة بالتنسيق مع ديوان شئون الخدمة ؛ أسفرت عن اصدار توصية وزارية من قبل وزيرة العمل تؤكد استحقاق كل من حصل علي دبلوم سنتين أو ثلاثة سنين في الدراسات الهندسية في التعيين في الدرجة التاسعة عند مدخل خدمته مؤكدا تحويل التوصية إلى وزارة الطاقة والتعدين لإجراء اللازم. وأشاد المهندس خيري بالخطوة المؤسسية المسئولة التي تتسق مع العهد المدني الانتقالي الذي يقوم علي مبدأ إنفاذ القانون وأشار إلى البدء في وضع تصور كامل يبدأ بالاتفاق علي كيفية معالجة استحقاقاتهم في هذه الفترة وإلى تاريخ 31 ديسمبر 2020 موضحا سعيهم في تتضمن ميزانية العام القادم من بدايتها الاستحقاق الجديد في وظائفهم المبنية علي الدرجات المستحقة وإلتزام الوزارة بتطبيق شعار ثورة ديسمبر المجيدة المتمثلة في (حرية سلام وعدالة) بتطبيق العدالة على قضيتهم لحلها جذرياً.

 

 

 

 

مقالات ذات صلة

إغلاق