الاخبار الرياضية

شداد يطالب الفيفا بمنح الدولار (كاش) للاندية السودانية

شداد يطالب الفيفا باستثناءات مالية بسبب كورونا

 

 

 

أبلغ رئيس الاتحاد السوداني لكرة القدم، الدكتور كمال شداد، بشكل مباشر اليوم الإثنين، رئيسي الاتحاد الدولي “فيفا” والإفريقي “كاف”، جياني إنفاتينو، وأحمد أحمد، بتناقض فحوصات فيروس كورونا التي أجريت للاعبي الدوري المحلي.
وطلب شداد من رئيس الفيفا، في اجتماع عن بعد، بمنح الاتحاد السوداني بعض الاستثناءات الخاصة بتوزيع الإعانات المالية على الأندية، لمواجهة الظروف الصحية الحالية.
وتركز الاجتماع على موضوعين، أولها تداعيات فيروس كورونا على الاتحادات، والدعم المالي المقدم لمجابهة آثار الفيروس على النشاط الكروي.

 

 

 

 

كما تطرق الاجتماع للاهتمام ببرامج التطوير في كرة القدم النسوية والقطاعات السنية وبرامج البنى التحتية.
وقدم شداد شكره للفيفا على دعمه المالي، والاهتمام المتعاظم بالاتحادات خلال جائحة كورونا، مشيرا إلى انحسار معدل الإصابات في السودان مقارنة وزيادة حالات الشفاء، وفقا لبيانات وزارة الصحة.
قال شداد لرئيسي فيفا وكاف، أنهم حصلوا على موافقة بعودة النشاط من الهيئة القومية للطوارئ التي تعتبر أعلى سلطة حاليا، ويرأسها عضو في مجلس السيادة السوداني، وأن وزارة الصحة عضوا فيها.

 

 

 

 

 

وتحدث شداد عن قرار عودة الدوري السوداني، مشيرا إلى أن المباريات الـ 7 المتبقية من المسابقة إلى جانب المؤجلات، ستقام في مدينة واحدة.
وحول الفحوصات، قال إنهم أكملوا الاختبارات في بعض أندية الممتاز، وفريقين من المسابقة المؤهلة للممتاز، موضحا أن الفحوصات الأولية كشفت عن 9 حالات إيجابية، بينما جاءت المسحة الثانية سلبية للجميع.

وكشف شداد لرئيس الفيفا أنهم وفي ظل ظروف كورونا، يجدون معاناة كبيرة في استكمال الدعم بالدولار للأندية بسبب تعقيدات فتح الحسابات البنكية للأندية.

وشدد على أنه من أجل استكمال الموسم يطلبون الاستثناء أو معرفة إلى أي مدى يمكن تجاوز الشروط بتقديم الدعم نقدا للأندية على أن يستكمل إجراء الحسابات البنكية للأندية لاحقا.

مقالات ذات صلة

إغلاق