مجتمع سودانا

سائق أجرة يغتصب ضحاياه تحت تهديد السلاح في الخرطوم

قضت محكمة بالخرطوم شرق، بالسجن المؤبد (20)عاماً، مواجهة مهندس جيولوجيا يعمل سائق أجرة، أدانته المحكمة بمخالفة نص المواد (149) و(175) من القانون الجنائي المتعلق بالاغتصاب والنهب

أنشئ موقع إلكتروني مجاناً

التفاصيل

 

 

 

 

 

قضت محكمة بالخرطوم شرق، بالسجن المؤبد (20)عاماً، مواجهة مهندس جيولوجيا يعمل سائق أجرة، أدانته المحكمة بمخالفة نص المواد (149) و(175) من القانون الجنائي المتعلق بالاغتصاب والنهب.
وتشير وقائع القضية التي عقدت جلساتها أمام مولانا أشرف بمحكمة الشرقي أركويت بالخرطوم، والتي تعود إلى شهر نوفمبر من العام الماضي، تشير إلى أن المدان مهندس جيولوجيا ويعمل سائق أجرة وقد اعتاد على اصطياد ضحاياه من النساء والفتيات باستدراجهن بمعاونة فتاة تخفي وجهها تحت النقاب، ووفقاً لإفادات الشاكية

 

 

 

 

 

بأنها كانت فى طريق عودتها من الجامعة وكانت تقف على قارعة الطريق في انتظار المواصلات، أخطرتها فتاة تقف بجوارها طلبت منها طلب عربة بالأجرة مقابل الاشتراك فى مبلغ الأجرة، مبينة أنها لم تشك بأن الفتاة نصبت لها مصيدة، وعند منتصف الطريق أوقفت العربة وترجلت منها، وأوضحت أن الفتاة طلبت من السائق تأمين الأبواب خوفاً من هروب الضحية، مشيرة إلى أن السائق أخرج طبنجة وأشهرها في وجهها وطالبها بخلع ملابسها وأخبرها بأنه يعمل ضابط برتبة مقدم بإحدى القوات النظامية واعتدى عليها بالضرب عندما رفضت أن تستجيب

 

 

 

 

 

لتهديداته وقام بتمزيق ملابسها ومن ثم اغتصبها وقام بإخلاء سبيلها بعد تعالت أصوات صيحاتها ونهب هاتفها وحقيبتها، وأضافت أنها استنجدت بسائق ركشة وتوجهت إلى القسم الشرقي ودونت بلاغاً بالواقعة، وفور تلقي الشرطة البلاغ نصبت كميناً وتمكنت من القبض عليه
ومواجهته بكل البيانات، وقد أوضحت التحريات أن عدد ضحاياه وصل إلى ست، وقد فشل في اغتصاب إحدى السيدات وتمكن من نهب مصوغاتها الذهبية التي قدرت بملايين الجنيهات، وتم توقيف صاحب محلات المصوغات الذهبية تحت رهن البلاغ. مثل الاتهام عن الحق العام وكيل النيابة، فيما مثل الأستاذ محمد البرعي ومحمد أبو عبيدة عن الحق الخاص، وأجهش المتهم بالبكاء هو ووالدته عقب النطق بالحكم وقال أمام المحكمة إنه تعرض للاغتصاب في سن صغيرة.

مقالات ذات صلة

إغلاق