سودانا فوق أونلاين

خاص .. محكمة (كاس) اعتمدت (13) شاهدا في احدي قضايا كرة القدم في السودان

تلقى تنظيم النهضة الرياضي في السودان، اليوم الخميس، خطابا من المحكمة الرياضية الدولية “كاس”، بسبب الشكوى السابقة المقدمة من جانبهم ضد بعض قيادات اتحاد كرة القدم.

وتتعلق الشكوى بتصرفات مالية عن دورة العمل السابقة لتلك القيادات باتحاد الكرة.

وقال تنظيم النهضة إن خطاب “كاس” حدد موعد جلسة السماع في قضية الأخلاقيات وضمها مع القضايا التي ستنظر في يومي 16 و17 أغسطس/المقبل.

وأوضح أن “كاس” كونت هيئة محكمين لهذه القضية، كما اعتمدت شهود مجموعة النهضة الذين يبلغ عددهم 13 شاهدا مع اعتماد رئيس اتحاد الخرطوم المحلي الشاذلي عبد المجيد ضمن الشهود.

وأضاف تنظيم النهضة أن اتحاد كرة القدم السوداني سحب نائب رئيس الاتحاد الخرطوم للشؤون المالية ماجد رأس، من قائمة الشهود، بسبب المعلومات التي يعرفها الأخير عن الاتحاد وخطورتها، مما قد يدين الاتحاد ويعرضه لعقوبات قاسية من قبل “كاس”.

ومن جانبه قال الدكتور حسن برقو رئيس الاتحاد المحلي لكرة القدم بالجنينة ورئيس تنظيم النهضة، أن تحديد موعد جلسة الاستماع يمثل اكتمال ملف القضايا التي رفعتها النهضة ضد الاتحاد السوداني، وبعدها ستصدر القرارات التي ستضع حدا لنهاية الصراع القانوني بين الطرفين.

وكانت “كاس” قد حددت يوم 18 أغسطس/ آب المقبل موعدا لجلسة الاستماع الخاصة بقضية الاتحاد المحلي لكرة القدم بـ24 القرشي.

كما حددت في وقت سابق يومي 16 و17 أغسطس المقبل أيضا موعدا للاستماع في قضايا الاتحادات المحلية وجمعية 5 فبراير/شباط، التي انتخبت لجنة الاستئنافات، التي بدورها أسقطت عقوبة الأخلاقيات على قيادات الاتحاد السوداني.

وكانت لجنة الأخلاقيات السابقة بالاتحاد السوداني قد أصدرت عقوبات بحق رئيس الاتحاد الحالي الدكتور معتصم جعفر ونائبه الأول أسامة عطا المنان، قبل انتخابهما في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي.

وبعد انتخابهما ألغت لجنة الاسئتنافات عقوبة لجنة الأخلاقيات إلا أن اتحاد كرة القدم بمدينة الجنينة استأنف ضد القرار لدى “كاس”.

التعليقات مغلقة.