مجتمع سودانا

تقرير أمريكي: فساد بقيمة (9.8) مليارات دولار في قطاعي الذهب والنفط الخام بالسودان

تقرير أمريكي: فساد بقيمة (9.8) مليارات دولار في قطاعي الذهب والنفط الخام بالسودان

 

 

 

 

 

أكد موقع قلوبال فايننشيل انتقرتي الأمريكي، وجود فجوات هائلة في النزاهة التجارية بقطاعي النفط والذهب في السودان.ونشر الموقع تقريراً أصدرته شركة النزاهة المالية بعنوان (السودان والنزاهة التجارية)، بحثت فيه التدفقات المالية غير المشروعة ذات الصلة بالتجارة في قطاعات النفط الخام والذهب السوداني.وكشف التقرير عن خسائر في الإيرادات تبلغ (5.7) مليارات دولار، وقال إنه من بين العلاقات التجارية الثنائية الـ(374) بين السودان و(70) من شركائه التجاريين الذين تم فحصهم بين العامين 2012م و2018م حددت شركة جي اف اي ما يقدر بنحو (30.9) مليار دولار بين فجوات القيمة، وهو الفرق بين ما أبلغ عنه السودان وكل شركائه.

 

 

 

 

وأوضح أن هذه الثغرات تعادل حوالي (50%) من إجمالي التجارة السودانية خلال هذه الفترة مع (70) شريك تجاري، ورجح أن تصل خسائر الإيرادات المقدرة المتعلقة بفجوات القيمة لهذه الفترة إلى (5.7) مليارات دولار.وقال التقرير إنه على مدى فترة السنوات السبع اكتشفت جي اف اي فجوة حجمها (4.1) مليارات دولار في مجال تجارة الذهب، وهي ما يعادل (80.1) من حجم الصادرات المعلنة للسودان، إذ أبلغ السودان عن صادرات بقيمة (4.8) مليارات دولار خلال تلك الفترة، في حين أفاد شركاؤه التجاريون عن واردات بلغت (8.9) مليارات دولار بفجوة قيمتها (4.1) مليارات دولار أي ما يعادل (4%) من صادرات السودان المعلنة من حيث القيمة.

 

 

 

وقال الموقع إن الخسائر المحتملة في تجارة النفط الخام السوداني تبلغ (5.7) مليارات دولار أمريكي في مجال النفط، وأضاف الرئيس والمدير التنفيذي لشركة جي اف اي توم كارداموني “بالنظر إلى المصاعب الهائلة التي عانى منها شعب السودان على مر السنين لا يزال هناك تفاؤل كبير بشأن مستقبل البلاد إذ كشفت الدراسات أن مشاكل السودان واضحة ويمكن معالجتها، كما أن حجم الخسائر التي كشف عنها هذا التقرير ستكون محفزة للعمل الوطني والدولي”.

مقالات ذات صلة

إغلاق