مجتمع سودانا

تفاصيل مثيرة في عملية تحرير ضحايا تجار بشر من مخبأ بأركويت

تفاصيل مثيرة في عملية تحرير ضحايا تجار بشر من مخبأ بأركويت

 

 

 

تمكنت الإدارة العامة للجوازات والهجرة (دائرة الأجانب) من تفكيك شبكة إجرامية تنشط في تهريب البشر ونجحت في تحرير عدد 26 من الضحايا غالبيتهم من العنصر النسائي. وقال مدير دائرة شئون الاجانب اللواء شرطة حقوقي عبد الله أبوسن في تصريح للمكتب الصحفي للشرطة أن العملية جرى إنفاذها بعد توفر معلومات دقيقة عن نشاط إجرامي لشبكة تهرب البشر من حدود البلاد الشرقية إلى ولاية الخرطوم ومنها إلى خارج البلاد مضيفاً وبناءا على ذلك تم وضع خطة للتعامل مع الشبكة ووضع حد لأنشطتها الإجرامية وتحرير الضحايا من قبضتها فتم تكليف فريق ميداني متخصص وتمكن الفريق من تحديد تحركات أفراد الشبكة والأماكن التي يترددون عليها بدقة وبعد مراقبة لصيقة تم تحديد مكان حجز الضحايا ومخبأ المتهمين بمنطقة

 

 

 

 

 

أركويت بالخرطوم أثر هذه التطورات أسندت قيادة العملية لمدير المراقبة الميدانية العميد شرطة ابوبكر الهواري ومدير العمليات الهجرية العقيد شرطة حسن عبد الحليم وتم تطويق المخبأة بقوة شعبة الجنايات من الإدارة العامة للجوازات والشرطة الأمنية وتم تنوير قوة الاقتحام التي قادها الرائد محمد احمد التيجاني بأهمية ضبط النفس وعدم الاستجابة للاستفزاز وتشكيل طوق حماية للضحايا واخلائهم من مسرح الأحداث بأقل زمن على ان تعمل باقي القوة في التعامل مع أفراد الشبكة بالمباغته والحسم الفوري واستطاعت قوة الاقتحام من إخلاء الضحايا في زمن قياسي وعددهم 26 تتراوح اعمارهم مابين 15/12 عام غالبيتهم من العنصر النسائي والسيطرة علي عدد 3 متهمين بعد محاولة مقاومة القبض عليهم تم اقتيادهم الي دائرة الإختصاص والتحري معهم واتضح بأن جميع الضحايا لا يحملون جوازات سفر أو اوراق ثبوتية وتم وعدهم بأن يستلموها بإحدى دول الخليج أو بإحدى الدول الاوربية أو بدولة مجاورة للبلاد من الناحية الغربية مقابل مبلغ مالي تم إخضاع الضحايا للكشف الطبي وتقديم الرعاية الطبية اللازمة لهم وتوفير احتياجاتهم الأساسية ومعاينتهم بواسطة اختصاصي نفسي وتوفير كامل الدعم والطمأنة واتخاذ إجراءات بلاغ في مواجهة المتورطين تحت المواد 8/7 من قانون الاتجار بالبشر بقسم شرطة مكافحة الاتجار بالبشر بشرق النيل.

مقالات ذات صلة

إغلاق