اخبار النجوم

تفاصيل أخطر اجتماع للجنة الطوارئ الاقتصادية .. حميدتي يتوعد وحمدوك يبشر

تفاصيل أخطر اجتماع للجنة الطوارئ الاقتصادية .. حميدتي يتوعد وحمدوك يبشر

 

 

 

أجازت اللجنة العليا للطوارئ الاقتصادية في اجتماعها مساء اليوم بقاعة الصداقة برئاسة النائب الأول لرئيس مجلس السيادة الانتقالي الفريق اول محمد حمدان دقلو رئيس اللجنة وبحضور الرئيس المناوب الدكتور عبدالله حمدوك رئيس مجلس الوزراء ، المنشور الجديد الخاص بسياسات شراء وتصدير الذهب الحر وذهب شركات مخلفات التعدين والذي أعطى المصدرين مزيداً من الحريات في تصدير الذهب وأغلق كافة المنافذ للتهريب .وأكد نائب محافظ بنك السودان المركزي السيد محمد احمد البشري لدى تلاوة المنشور عقب الاجتماع ضرورة التزام المصدرين بكافة الضوابط الصادرة من الجهات الاشرافية والرقابية المختصة كهيئة المواصفات والمقايس وهيئة الجمارك ووزارتي الصناعة والتجارة والطاقة والتعدين وشركة مصفاة السودان للذهب .

وحظر المنشور على الجهات الحكومية والاجانب افرادا وشركات تصدير الذهب ، واستثنى شركات الامتياز العاملة في مجال تصدير الذهب على أن يكون الحد الأدنى لاعتماد عقد صادر الذهب 10كيلو جرام من الذهب المصفى .واشار المنشور الى أن دور بنك السودان المركزي ينحصر في شراء الذهب لأغراض بناء الاحتياطات العينية للذهب وفقا للقانون وان يتم الشراء من سوق الذهب مباشرة .

وسمح المنشور بتصدير الذهب بواسطة اي شخص معنوي بعد استيفاء كافة اجراءات وضوابط الصادر السارية ووافق على تنفيذ عمليات صادر الذهب الحر وذهب مخلفات شركات التعدين بطريقة الدفع المقدم

كما سمح المنشور بتصدير الذهب الحر وذهب شركات مخلفات تعدين خام الذهب والسماح لها بتصدير كامل انتاجها بعد تحصيل الارباح والعوائد الجليلة والزكاة والضرائب بجانب النسب الولائية عيناً من الانتاج الكلي لتلك الشركات .

وتضمن المنشور السماح ببيع الذهب الحر وذهب شركات مخلفات التعدين لأي مستورد آخر داخل او خارج المصرف المصدر أو للمصرف المصدر او اي مصرف آخر

ومنع المنشور المصارف من تكملة الاجراءات المصرفية لصادر ذهب شركات مخلفات التعدين الا بموجب موافقة مكتوبة من بنك السودان المركزي بعد استيفاء المطلوبات الأخرى ووجه المصارف بعدم تكملة الاجراءات المصرفية لصادر الذهب الحر الا بعد ابراز المستندات المطلوبة .

الى ذلك وافقت اللجنة في اجتماعها على قيام مخرجات لجنة محفظة السلع الاستراتيجية حيث أكد الرئيس المناوب دكتور عبدالله حمدوك أن عمل هذه اللجنة هو أهم عمل قامت به لجنة الطوارئ الاقتصادية حيث أنها حددت سلع الصادر الاستراتيجية ومن بينها الذهب والثروة الحيوانية وسلع الواردات الاستراتيجية ومن بينها القمح والوقود والأدوية .

واضاف حمدوك أن مخرجات المحفظة ستؤدي الى انسياب السلع وانهاء الصفوف والمعاناة وتمويل الصادرات وأعلن أن تفاصيل مخرجات هذه اللجنة والمحفظة ستعلن يوم السبت القادم .

وكان النائب الأول لرئيس مجلس السيادة قد أكد أن كافة الاجراءات الأمنية قد اتخذت لاغلاق منافذ التهريب وأن المصدرين يمكنهم الآن تصدير الذهب عبر مطار الخرطوم وتوعد بتطبيق اجراءات حاسمة ضد اي شخص أو جهة تحاول بعد الآن تهريب أي كمية من الذهب بعد أن منحوا الحرية الكاملة لتصدير الذهب.

مقالات ذات صلة

إغلاق