مجتمع سودانا

تاجر ثري يفقد عقله ويختفي بسبب محبوبه فى أمدرمان

أصيب الشاب محمد موسى محمد سليمان بحالة أقرب إلى الجنون جعلته يفقد عقله تماماً ويعتكف في منزل أسرته وذلك عندما قررت أسرة الفتاة التي أراد الارتباط بها تزويجها إلى شاب آخر.

وتعود التفاصيل القضية إلى أن الشاب الطموح استطاع تكوين ثروة من خلال عمله بالتجارة بولاية النيل الأبيض، وبعد أن كبرت ثروته وتأمين الجانب الاقتصادي في حياته قرر الارتباط بإحدى الفتيات، وقرر زيارة أسرتها والاتفاق معها على الزواج، وبالتالي تسرع التاجر الشاب في شراء الشيلة كاملة تمهيداً للزواج، وفي الأثناء أصبحت الأخبار غير السارة تتوارد إليه، بزواج محبوبته من رجل آخر، حسب قرار أسرتها.

وعندما تأكد له حقيقة الخبر الصادم دخل في حالة صدمة نفسية الأمر الذي جعله يهمل تجارته التي أصيبت بالكساد ليصل إلى حد الإفلاس التام، ورغم محاولاته علاجه إلا أن حالته كانت تسوء يوماً بعد يوم إلى أن جاء اليوم الذي هرب فيه من منزل أسرته بأم بدة الحارة 34 شمال سوق ليبيا حيث بذلت أسرته جهوداً كبيرة لم تثمر في العثور عليه

التعليق بواسطة فيس بوك

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق