مقالات

بالعربي الكسيح ..محمد الطيب الأمين يكتب بعنوان اعتصام جماهير الهلال.. الجوع وصل فم المعدة !!

 

 

 

 

اعتصام جماهير الهلال.. الجوع وصل فم المعدة !!

* الأسباب التي أخرجت الشارع السوداني ضد البشير كانت أسباب (منطقية جداً) و(وجيهة للحد البعيد) .
* لم يخرج الشعب من أجل البحث عن (كماليات) وإنما خرج من أجل (واجبات أساسية).
* خرجنا من أجل (بطوننا) ولم نخرج لأننا نعاني من (زهج أو ملل أو عدم موضوع).
* خرجنا لأن (الضيق) وصل (فم المعدة) .
* والآن الضيق ما زال في فم المعدة .
* ولذلك خيارات عودة الكيزان ما واردة .
* لو في كوز بيحلم يرجع تاني عليه أن يجرب (لحس الكوع) .
* أو ممكن (يبوس أضانو) .
* لو في كوز (شال بوسة من أضانو) ممكن يرجع .
* غير كده أنتو ليسوا خياراً بالنسبة لنا .
* في زمنكم جوع وضيق، وهسه جوع وضيق.
* في فترتكم الناس باتوا في الطلمبات وهسه ببيتوا في الطلمبات .
* ما في جديد .

 

 

 

 

* نضايق من الحكومة الجديدة وننتقد ونكورك لكن ما في كوز بيجي راجع تاني .
* المهم أسباب الثورة كانت منطقية .
* وأرى الآن أن أسباب اعتصام جماهير الهلال بنادي الهلال منطقية جداً .
* بدأ الاعتصام قبل أيام بمشاركة الروابط والمجموعات والأفراد .
* ودخلت الأولتراس بثقلها في الحراك .
* ولا أحد يستطيع أن يقلل من (واقعية أسباب الاعتصام) .
* الكاردينال يسقط ولا ما يسقط دي حاجة تانية .
* لكن أسباب الثورة الهلالية منطقية جداً .
* (رأس المال) عند الجماهير هو (فريق الكرة) .
* تراهن جماهير الهلال تاريخياً على (الفريق) .
* بينما يراهن الكاردينال على (الإستاد) .
* وهنا تكمن المشكلة والأسباب .
* جماهير رهانها (الفريق) ورئيس النادي رهانه (الإستاد) .
* أهتم بالمباني وأهمل المعاني وبالتالي لم يعد الهلال (أسد أفريقيا) .
* فقد الهلال هيبته وكثير من ملامحه خلال فترة الكاردينال برغم (جمال الجوهرة والفندق والقناة) .
* ولكن كل ذلك تم على حساب الفريق الذي لم تظهر عليه آثار قوة الكاردينال المالية .
* عشوائية في الإدارة وتخبط في القرارات وتدخل في الأمور الفنية .
* حال الهلال لا يختلف كثيراً عن حال (البلد) لأن المشكلة في الحالتين إدارية .
* ولذلك أسباب الاعتصام منطقية ومقبولة .
* جرب الكاردينال (29) مدرباً، وجرَّب (16) محترفاً أجنبياً، وجرَّب أكثر من سبعة لإدارة الكرة، وجرب (23) لاعباً وطنياً .
* ورغم ذلك ليس هنالك جديد في الهلال .
* وبعد هذا كله كان من المنطق أن تجرِّب جماهير الهلال تغيير الكاردينال نفسه .
* وقد أعلنت ذلك وهي تعتصم من أجل هذا .
* والتقليل من هؤلاء المحبين للهلال أمر معيب.
* نتفق أو نختلف في الطريقة التي سيذهب بها الكاردينال ولكن إطلاقاً لا نستيطع أن نشوِّه صورة الجماهير المعتصمة بالنادي .
* هم هلالاب يحبون الهلال ويعتبرونه قضية ووطن بالنسبة لهم .
* فإن لم ندعمهم يجب أن لا نشوِّه صورتهم .
* وكما ذكرنا ليس هنالك مشكلة (ورثة) أو مشكلة (نسب) بين الجماهير والكاردينال .
* الخلاف سببه (الهلال) وفي الهلال (الفريق) .
* ولا يصح إلا الصحيح .

 

 

 

* نحن نقدِّر لجماهير الهلال هذا الحراك الكبير والجميل .
* حراك سلمي من شأنه أن يعيد ترتيب حال الهلال حتى وإذا قدر الله وواصل الكاردينال .
* عن نفسي نويت أكثر من مرة زيارة النادي والوقوف على حال المعتصمين ولكن لم أوفق في ذلك حتى الآن وسأجتهد من أجل زيارة النادي خلال الأسبوع القادم بإذن الله .
* وأحب أن أشير إلى أن العبدلله ينتمي لقلمه وللهلال فقط ولجماهير الهلال وليس لي علاقة وظيفية بأي تنظيم هلالي أو رابطة .
* العهد عندي أن أخدم الهلال بالقلم وأنا أعطي كل صاحب حق حقه بعيداً عن التهاتر والأعراض وقناعتي كلنا في الهلال أهل .
* ولهذا نحن مع الحق والمنطق وكل خير للهلال سندعمه دون أن نشارك في تنظيم أو رابطة أو تجمع هلالي .
* نشارك بالقلم وهذا أضعف الإيمان .
* ونرجو دوماً أن نشاهد هلالاً بدون علة .
* ونركب صافنات ونجيبه (هلالابية) وأصلو الزول بيموت والذكرى تفضل حية .
* و..و..
* والله في.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق