الاخبار الرياضية

بافارد لاعب المنتخب الفرنسي : ضربات سواريز لا زالت تؤلمني

 

 

 

 

 

 

أكد بنيامين بافارد،  ، أنه يتمنى التتويج ببطولة كأس العالم 2018 بروسيا، وذلك قبل مواجهة منتخب بلجيكا، في نصف نهائي البطولةوقال بافارد، في تصريحات لراديو “مونت كارلو”: “أنا سعيد جدًا للشهرة التي حصلت عليها، ومن الرائع أن يتغنى الناس باسمي”.وأضاف: “لم نشاهد مباراة بلجيكا أمام البرازيل لأننا كنا على متن الطائرة، ولكننا نعلم أنه منتخب قوي ولديه العديد من اللاعبين المميزين”.

وواصل مدافع الديوك: “ليس هناك أي ضغوط علينا، ونحن لا نخشى أي منافس في المونديال، ونثق في أنفسنا، ولكن يجب أن نكون حذرين”.وعن حارس مرمى الديوك، هوجو لوريس، قال: “إنه حارس مرمى استثنائي لديه مسيرة عظيمة، كما أنه قائد حقيقي في الملعب، ويعطينا الثقة دائمًا في المباريات”.وعن سواريز، مهاجم الأوروجواي، قال: “لقد تلقيت العديد من الضربات خلال مباراتنا أمام أوروجواي من سواريز، ولازالت تلك الضربات تؤلمني حتى وقتنا هذا”.واختتم: “نتطور كثيرًا تحت قيادة ديشامب، إنه يعطينا كل شيء، ويحفزنا طوال الوقت ونحن مستعدون لخوض الحرب معه”.

مقالات ذات صلة

إغلاق