سودانا فوق أونلاين

اول تعليق من اتحاد الكرة بخصوص قرارات محكمة كاس التي صدرت اليوم

اول تعليق من اتحاد الكرة بخصوص قرارات محكمة كاس التي صدرت اليوم

 

 

 

 

 

تسلم الإتحاد السوداني لكرة القدم عبر الأمانة العامة يوم الجمعة 10 يونيو 2022م ثلاثة قرارات بالأرقام (8371) و(8413) و(8488) من محكمة التحكيم الرياضي الدولية (كاس) مرفوعة من السيد آدم عبد الله سوداكال الرئيس السابق لنادي المريخ ضد الإتحاد السوداني لكرة القدم وجميعها في عهد الاتحاد السابق برئاسة كمال شداد الذي تعمد عدم الرد علي المحكمة الموقرة.
تتعلق القضية الأولي بالرقم (8371) بقرار مجلس إدارة الإتحاد السوداني لكرة القدم السابق والقاضي بالإعتراف بتقرير اللجنه الثلاثيه ومخرجاته والمجلس الذي إنتخبته برئاسة السيد حازم مصطفي وفق خارطة الطريق التي وضعها الإتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) وكانت طلبات المستأنف (سوداكال) هي إلغاء قرار مجلس الإدارة والإعتراف بمجلسه وأصدرت المحكمة قرارها بالغاء قرار مجلس الإتحاد السابق الذي إقر تقرير اللجنة الثلاثية ورفضت بقية الطلبات ولم تقرر المحكمة إعتماد الجمعية التي أقامها المستأنف بإستاد المريخ والتي إنتخبت مجلس سوداكال.
تتعلق القضية الثانية بالرقم (8413) بقرار لجنة الإستئنافات المنتخبة السابقة برئاسة مولانا عبد العزيز علي سيد أحمد في عهد الإتحاد السابق برئاسة الدكتور كمال شداد والتي كانت قد ألغت قرار لجنة الإنضباط المنتخبة السابقة برئاسة مولانا الطاهر النور والتي كانت قد رفضت شكوي اللجنة الثلاثية ضد سوداكال فيما قبلت لجنة الإستئنافات إستئناف اللجنة الثلاثية وألغت قرار لجنة الإنضباط وايدت قرار اللجنة الثلاثية بعدم التعامل مع آدم سوداكال كرئيس لنادي المريخ وقضت المحكمة الموقرة برفع العقوبة.
تتعلق القضية الثالثة بالرقم (8488) والتي رفعها آدم سوداكال ضد القرار الصادر من لجنة الإستئنافات الإنتخابية برئاسة مولانا كمال أبو نائب في الجمعية الإنتخابية في نوفمبر 2021م في عهد الاتحاد السابق التي إعتمدت مشاركة مندوب المريخ محمد سيد أحمد بدلا عن الصادق مادبو مندوب المستأنف والتي طلب فيها إعتماد مندوبه والغاء إجراءات الجمعية العمومية الإنتخابية في حالة عدم قبول مندوبه وأصدرت المحكمة الموقرة قرارها بقبول إستئنافه ورفضت بقية الطلبات المتعلقة بإلغاء الجمعيةالعمومية في طلب الإجراءات المؤقتة وكذلك جددت رفض الطلب في قرارها النهائي الصادر يوم الجمعة 10 يونيو 2022م وأصبح بموجب هذه القرارات الصادرة من المحكمة عدم وجود مجلس إدارة في نادي المريخ.
من جهته أكد مولانا محمد أحمد سليمان حلفا عضو مجلس إدارة الإتحاد السوداني لكرة القدم رئيس الفريق القانوني المتابع لقضايا الاتحاد لدي محكمة التحكيم الرياضي الدولية (كاس) إحترامهم لقرارات المحكمة وتنفيذها موضحا بأن القرارات الصادرة اليوم أحدثت فراغا في نادي المريخ وأنهم في الإتحاد سيعملون علي دراسة الوضع القانوني وفق اللوائح وإصدار القرارات المناسبة وفق اللوائح والنظام الأساسي لنادي المريخ تنفيذا لمبدأ إستقلالية الأعضاء وإصدار القرارات المناسبة بالتشاور مع المؤسسات الدولية.
وأوضح حلفا أن القرارات التي صدرت بشأن الجمعية الإنتخابية لم تشر من قريب أو بعيد لعدم شرعيتها بسبب مشاركة مندوب المريخ فيها وأن الحديث عن إعادتها لم يرد مطلقا وتم رفضه منذ طلب الإجراءات المؤقتة وأيضا تم تأكيد رفضه في قرارات اليوم ويتضح ذلك جليا في حيثيات قرار المحكمة التي أكدت قانونية قرار لجنة الإستئنافات الإنتخابية في ظل قرار مجلس إدارة الإتحاد السابق.

التعليقات مغلقة.