سودانا فوق أونلاين

اليوم الجمعة .. بيان مهم من سوداكال يعلن فيه خطوة جديدة تجاه الدعم السريع

اليوم الجمعة .. بيان مهم من مجلس المريخ المنتخب برئاسة سوداكال

 

 

 

 

بيان مهم من مجلس المريخ المنتخب برئاسة سوداكال

إلحاقاً للبيان السابق الذي حذرنا خلاله شركة الجنيد التابعة لقوات الدعم السريع من الإستمرار في أعمالها التدميرية بإستاد المريخ والذي حذرنا خلاله كذلك قوات الدعم السريع من التدخل في الشئون الداخلية لنادي المريخ نؤكد لجماهيرنا وللرأي العام الرياضي اننا قد أكملنا عبر مستشارنا القانوني ملف التقاضي وجميع الأدلة الموثقة ضد شركة الجنيد والتي سنجعلها تدفع ثمناً باهظاً بما أقدمت عليه من أعمال ظلت تقوم بها تحت رعاية مجموعة الموردة غير الشرعية التي يقودها حازم مصطفى ومحمد سيد أحمد الجكومي، وعليه فإننا في مجلس إدارة نادي المريخ المنتخب برئاسة سوداكال سنطالب هذه الشركة بسداد جميع الأضرار التي ألحقتها بأرضية إستاد المريخ وهي شركة غير مختصة ولا تجد أي قبول لدي قواعد وجماهير المريخ التي بادرت برفض أي أعمال تقوم داخل أراضي نادي المريخ، وفي هذا الصدد يشيد مجلس المريخ المنتخب برئاسة سوداكال بالدور الذي قامت به الجماهير ممثلة في ألتراس المريخ الذي نقف معه في خندق واحد مؤكدين اننا لا نحتاج لوجود هذه الشركة ولا إلى الإعمال التي تقوم بها واننا في مجلس المريخ قادرين تمام القدرة على جلب أفضل الشركات العالمية لصيانة وتأهيل إستاد المريخ من حر أموالنا وأموال المريخ واننا كذلك سنصعد وبقوة في ظل إستمرار هذا الشركة المرفوضة وغير المرحب بها من قواعدنا الجماهيرية ومنا نحن المجلس الشرعي والمسؤول قانونياً عن كل ذرة تراب تخص نادي المريخ الذي ظل ولا يزال يقدم نموذحاً وطنياً خالداً لن نحيد عنه ولن نتزحزح ودون ذلك خرط القتاد.

كما نؤكد لجماهيرنا الممتدة في ربوع السودان وفي مختلف الآفاق اننا قد قمنا رسمياً بتقديم شكوى للفيفا بهذه التدخلات المرفوضة وغير المرحب بها من الشركة التابعة لقوات الدعم السريع والتي نؤكد اننا قادرين على وقف جميع تعدياتها و إخراجها من كل شبر يخص نادي المريخ الرياضي، كما نؤكد اننا سنجعلها تدفع ثمن أي خطوة قامت بها وسنطالبها قضائياً بتعويض مالي لنادي المريخ لا يقل عن (10) مليون دولار نظير ما قامت به من حفريات وتخريب طال أرض الإستاد وجميع منشآت نادي المريخ.

نؤكد كذلك ان نادي المريخ هو نادي الشعب وانه لا ولن يحيد عن أرادة جماهير شعبنا في هذه المرحلة الحساسة من تاريخ السودان.
والله ولي التوفيق

التعليقات مغلقة.