مجتمع سودانا

الدعم السريع تطلب حفظ بلاغها ضد صديق يوسف والمحكمة ترفض

قررت محكمة جرائم المعلوماتية أمس (الأحد)، تأجيل محاكمة القيادي بالحزب الشيوعي صديق يوسف في البلاغ المدون ضده من قوات الدعم السريع، بعدما طلب ممثل الاتهام حفظ البلاغ، رفض القاضي طلب حفظ البلاغ، وطالب الاتهام بشطب البلاغ أو الترافع، فيما طلب ممثل الاتهام بالرجوع إلى الجهة المفوضة.

وأطلقت السلطات سراح صديق يوسف في نوفمبر الماضي بالضمان العادي بعد أن مثل بقسم شرطة بحري، وتم الاستماع لأقواله، ودوّنت

قوات الدعم السريع بلاغاً في مواجهة يوسف إثر تصريحاته بأن قوات الدعم السريع ومليشياتها متهمة بارتكاب جرائم في دارفور، فضلاً عن فض الاعتصام

التعليق بواسطة فيس بوك

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق