سودانا فوق
موقع سودانا فوق موقع رياضي إخباري يأتي بجديد الأخبار الرياضية المتعلقة بدولة السودان.

الاتحاد السوداني يبرئ ذمته في أزمة تأشيرات غانا

الاتحاد السوداني يبرئ ذمته في أزمة تأشيرات غانا

263

طالب اتحاد كرة القدم السوداني اليوم الأربعاء شخصية رياضية معروفة، باسترداد سعر تأشيرات دخول منتخب السودان إلى دولة غانا التي أقيمت في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي.
وخسر المنتخب السوداني هذه المباراة التي أقيمت في الجولة 3 من التصفيات المؤهلة لكأس أمم أفريقيا 2022 بنتيجة 2-0.
ووجه رئيس الاتحاد السوداني، كمال شداد، خطابا رسميا لقنصل السودان في غانا مطالبا باسترداد 7 آلاف دولار.
وذكر الاتحاد السوداني في خطابه الذي حصل كووورة على نسخة منه، أن المبلغ المراد استرداده يمثل الفرق بين قيمة تأشيرة الدخول لغانا، المقدرة بـ 60 دولارا أمريكيا، بينما دفع الاتحاد 300 دولار، بفارق يصل 240 دولار لقيمة التأشيرة الواحدة لعدد 32 فردا، يمثلون قوام بعثة منتخب السودان لغانا.

 

 

وبرر اتحاد الكرة السوداني هذه الخطوة، بأنها تأتي ضمن متطلبات الفيفا، التي تلزم الاتحاد بمراجعة الأموال المصروفات من مبالغ برامج التطوير.
وأضاف الخطاب أن مبالغ برامج التطوير المشار إليها، تشمل مستندات الصرف بنسخة من تذاكر الطيران عليها القيمة ولا يكفي الحصول على وصل باستلام المبلغ من شركة الطيران المعنية أو من وكالة السفر في حالة شراء التذاكر منها.
ذلك إلى جانب نسخة من تأشيرات الدخول المختومة على الجواز والتي تبين القيمة ولا يكفي الوصل الصادر من السفارة أو سلطات المطار.
وأمهل خطاب رئيس الاتحاد السوداني قنصل السودان في غانا، مدة أسبوع لاسترداد فارق مبلغ التأشيرات، وذلك حرصا على تبرئة ذمة الاتحاد السوداني المالية.
وأكمل الاتحاد السوداني في خطابه: “بعد نهاية الأسبوع سيقدم الاتحاد بلاغا للشرطة ويخاطب وزارة الخارجية السودانية وسفارة غانا في مصر ووزارة الخارجية في غانا مع رفع كل المستندات للاتحاد الدولي لكرة القدم”.
يذكر أن قنصل السودان بغانا هو أمين صندوق اتحاد كرة القدم السوداني السابق، أسامة عطا المنان، الذي كان قد خسر المعركة الانتخابية في مواجهة مجموعة شداد قبل نهاية عام 2017.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

التعليقات مغلقة.