اخبار النجوم

استدعاء وزير الداخلية للبرلمان حول مقتل نجل قيادية بحزب الأمة الشرطة تكشف ملابسات اغتيال سامر الجعلي

 

 

 

 

دفع عضو البرلمان عن حزب الإصلاح الآن فتح الرحمن فضيل بطلب إحاطة لاستدعاء وزير الداخلية إبراهيم محمود بلجنة الأمن والدفاع للادلاء بمعلومات حول حادثة اغتيال منسوبي الشرطة نجل القيادية بحزب الأمة نهى النقر “سامر” بالرصاص أمس الأول في شارع النيل بأم درمان، فيما طالب المؤتمر الشعبي مدير عام قوات الشرطة بفتح تحقيق بشأن الحادثة، بينما أوضحت الشرطة ملابسات الحادثة مبينة أن القتيل هرب من دورية الشرطة وأنه معتاد إجرام.

وطالب فضيل في تصريحات صحفية بالبرلمان أمس، وزارة الداخلية بعقد دورات تدريبية وتأهيلية عالية لمنسوبي الشرطة حول كيفية التعامل في المواقف المتعددة التي تحتاج لضبط النفس.

 

 

إلى ذلك دعا الأمين السياسي للمؤتمر الشعبي الأمين عبد الرازق خلال ندوة سياسية بالخرطوم أمس، وزير الداخلية ومدير عام الشرطة بفتح تحقيق بشأن مقتل ابن القيادية السياسية بحزب الأمة، ومدير مكتب مبارك الفاضل مها النقر على يد أحد منسوبي الشرطة أمس الأول.

وأوضح بيان صادر عن شرطة ولاية الخرطوم ملابسات الحادثة، مبيناً أن دورية شرطة وأثناء حملات لمكافحة الظواهر السالبة والسرقات النهارية اشتبهت في سيارة اكسنت كانت تقف في شارع النيل متجهة من الجنوب إلى الشمال، وأثناء وصول الدورية حاول المجنى عليه الفرار حينها قام سائق الدورية باعتراضه لمنعه من السير إلا إنه اصطدم بالدورية بالخلف مما إدي إلى إصابة الملازم قائد القوة والفرد الذي معه، وفر هارباً ليطلق أحد أفراد الشرطة عياراً نارياً من بندقيته بغرض تعطيل العربة لكنه أدى ذلك لإصابة المجنى عليه وتم إسعافه إلى المستشفى وتوفي بها متأثراً بجراحه.

وقال البيان إن التحريات كشفت أن المجنى عليه له سوابق جنائية وسبق أن تمت محاكمته في أكثر من (16) بلاغا جنائياً ولديه كرت (معتاد اجرام) بدائرة المباحث الجنائية وقسم مدينة النيل.

مقالات ذات صلة

إغلاق