مجتمع سودانا

احتجاجات في الخرطوم رغم حظر التجوال

احتجاجات في الخرطوم رغم حظر التجوال

 

 

خرج العديد من المواطنين في مظاهرات احتجاجية بعدة مناطق في ولاية الخرطوم يوم الاثنين، منددين بعدم توفير الحكومة للخدمات الأساسية الخبز، الدقيق، الغاز والوقود، وطالب المحتجون بحلول عاجلة للأزمة الراهنة، ورفعوا شعارات مناوئة لحكومة الفترة الانتقالية. وكسر

المواطنون في عدة أحياء بالخرطوم، حالة حظر التجوال الكامل التي فرضتها السلطات لمجابهة جائحة فيروس كورونا لمدة ثلاثة أسابيع والتي بدأت السبت الماضي. وذكر شهود عيان، أن احتجاجات عنيفة وقعت في شارع أفريقيا وقبالة السوق المركزي الخرطوم، حث أغلق المحتجون الشارع وأشعلوا النيران في الإطارات، ونددوا بالحالة المعيشية الصعبة، كما وقعت بعض أعمال العنف والنهب. وشهدت كل من الكلاكلة وجبرة مظاهر احتجاجية حادة، وأغلق عدد كبير من الشباب الشوارع الرئيسية، ورفعوا شعارات منددة بالوضع الاقتصادي، ورافضة للحظر الكامل، كما

نادوا بسقوط الحكومة. وتراصت صفوف الخبز والوقود والغاز بصورة كبيرة في معظم أحياء العاصمة الخرطوم وأبدى قطاع عريض من المواطنين تذمرهم من نقص الخدمات الأساسية رغم تعهدات الحكومة بتوفيرها. وأكدوا أنهم لن يبرحوا أماكنهم حتى يتحصلوا على حصصهم من الخبز والوقود والغاز. وأصدرت السلطات قراراً بإخلاء محطات الوقود وعدم توزيع الحصص إلا لحملة الاستثناءات الأمر الذي خلف أزمة كبرى في المواصلات وأجبر المواطنين على الذهاب راجلين لشراء احتياجاتهم من الأسواق. في وقت إمتلأت فيه ميادين الأحياء بأسطوانات الغاز انتظاراً لإنهاء أزمة استمرت لعدة أشهر، بينما صار الخبز معدوماً في كثير من المناطق بعد أن أغلقت المخابز أبوابها بحجة عدم توفر الدقيق ونقص العمالة.

مقالات ذات صلة

إغلاق